تشيلسي هازارد ينعم بالشراكة مع هيجوين

(رويترز) – يعتقد ادين هازارد صانع ألعاب تشيلسي الانجليزي لكرة القدم انه قادر على تشكيل شراكة كبيرة مع المهاجم الجديد جونزالو هيجوين بعد ان لعب مباراتين معا.

وكان تشيلسي قد تعاقد مع هيجوين على سبيل الإعارة من نادي يوفنتوس الشهر الماضي وسجل المهاجم الأرجنتيني هدفين في مباراة الأسبوع الماضي أمام هيدرسفيلد تاون صاحب المركز الأخير في الدوري الإنجليزي الممتاز 5-0.

وقال هازارد الذي سجل هدفين في تلك المباراة في ستامفورد بريدج إنه يستمتع باللعب إلى جانب مهاجم ريال مدريد السابق ونابولي.

وقال هازارد لصحيفة التايمز قبل اجتماع في الدوري مع مانشستر سيتي يوم الاحد "لم ألعب سوى مباراتين مع هيجوين وأعرف أنه يمكننا القيام بشيء عظيم معا ليس فقط معه ولكن أيضا مع المهاجمين الآخرين الجناح الآخر."

"تشيلسي ليس حول هيجوين وهازارد ، بل هو حوالي 25 لاعبا. لكن هيجوين هو مهاجم رائع."

وجاء الفوز على هيدرسفيلد بعد هزيمتين في الدوري من قبل ارسنال وبورنموث حيث كان لاعب خط الوسط جورجينو يتأهل لإبطال نفوذ إيطاليا الدولي.

وقال هازارد "إذا كان أحد اللاعبين يدوّنه طوال الوقت ، فنحن بحاجة إلى التكيف أيضاً. يحاول جورغنو دائماً أن يكون حراً في أخذ الكرة ليصنع شيئاً. إنه لاعب رائع".

كذلك واجه المدير ماوريتسيو ساري أسئلة حول إصراره على لعب نيجولو كانتي على الجانب الأيمن من خط الوسط بدلاً من دوره الطبيعي ، لكن هازارد يعتقد أن على اللاعب الفرنسي أن يتكيف.

وقال هازارد "ربما يكون نجولو لاعبًا ذكيًا ، وهو أحد أفضل اللاعبين في منصبه ، أفضل لاعب في العالم. يلعب نغولو الآن ستة أشهر في مركز مختلف. إنه يحتاج إلى التكيف".

"عندما نفوز ، سيقول الجميع ،" نعم ، إنه يلعب في موقعه (أفضل) ، وإذا خسرنا الجميع سيقول ، "لا ، إنه بحاجة إلى التأخر قليلاً". يعتمد فقط على النتيجة. "

وقال هازارد إن تشيلسي لا يزال بحاجة إلى وقت للتكيف مع أسلوب اللعب الذي يعتمد على أسلوب اللعب الذي يمتلكه ساراي والذي يتناقض مع كرة القدم الهجومية للمديرين السابقين أنطونيو كونتي وخوسيه مورينيو.

وقال هازارد "في بعض الأحيان نحافظ على حيازتنا وأتفهم أن المشجعين يريدوننا أن نمضي قدما (بشكل أكثر مباشرة) لكن هذا جزء من كرة القدم."

"ما زلنا نتعلم عن مفهومه. نحن بخير. أحب هذا النوع من كرة القدم."

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *